elwardianschool


elwardianschool

مـنـتـدى مـــكـتـبــة مـدرسـة الـورديـان الـثـانـويـة * بـنـيـن...( تعليمى.متنوع.متطور )

 
الرئيسيةالبوابةبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
نتمنى لكم قضاء وقت ممتعا و مفيدا فى المنتدى

شاطر | 
 

 حدث فى مثل هذا اليوم فى مصر (14 سبتمبر )

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mohammed_hmmad
Admin
Admin
avatar

ذكر عدد المساهمات : 15143
نقاط : 25282
تاريخ الميلاد : 22/05/1966
تاريخ التسجيل : 17/04/2009
العمر : 51

مُساهمةموضوع: حدث فى مثل هذا اليوم فى مصر (14 سبتمبر )   الخميس 25 أكتوبر 2012, 3:27 am





الأحداث :





-1882 : دخول القوات البريطانية القاهرة .

-1807: توقيع معاهدة دمنهور بين محمد علي والإنجليز والتي بمقتضاها تم جلاء حملة فريزر عن مصر

-1935 : مولد - أحمد ماهر، وزير خارجية مصر.

-1950 : وفاة الإمام محمد مأمون الشناوى شيخ الجامع الأزهر .

-1952 : تعيين محمد عبد الخالق حسونة أمينآ عامآ لجامعة الدول العربية .

-1952 : صدور قانون إلغاء الوقف الأهلى بمصر .

-1956 : بريطانيا وفرنسا تسحبان المرشدين من قناة السويس .

-1960 : وفاة الكاتب الكبير الدكتور لويس عوض .

-1967 : انتحار- المشير عبد الحكيم عامر بتناولة السم.

-1967 :وفاة - المشير عبد الحكيم عامر، عسكري مصري وأحد قادة حركة الضباط الأحرار.

-2003 : رحيل الدكتورة منى أبو النصر .



الأحداث بالتفصيل :





-1882 : عرفت السياسة والأيديولوجية للتوسعات الاستعمارية الأوروبية بين سنة 1870 وعام اشتعال الحرب العالمية الأولى في 1914 "بالإمبريالية الجديدة ". ميز هذه الفترة السعي الغير مسبوق إلى ما عرف "بالإمبراطورية من أجل الإمبراطورية " والمنافسة العدائية لاكتساب أراضي ما وراء البحار وما ظهر في البلاد المستعمرة من مبدأ الفوقية العرقية التي رفضت إخضاع الشعوب للحكم الذاتي. أثناء هذه الفترة أضافت القوى الأوروبية ما يقارب من 8،880،000 ميل مربع (23،000،000 كيلو متر مربع) لممتلكاتها المستعمرة في ما وراء البحار. ولخلو أفريقيا من السيطرة الغربية في أواخر 1880، أصبحت الهدف الرئيسي للتوسع الإمبريالي "الجديد"، على رغم من أن الغزو تم في مناطق أخرى كذلك – وما هو جدير بالذكر منها جنوب شرق آسيا والشاطئ الآسيوي الشرقي، حيث انضمت اليابان للقوى الأوروبية المتحدة للأرض. كان دخول بريطانيا في العصر الإمبريالي الجديد مؤرخ إلى سنة 1875، عندما اشترت الحكومة المحافظة لبينجامين ديزرائيلي مساهمة الحاكم المصري المدين إسماعيل في قناة السويس لضمان السيطرة على قناة إستراتيجية مثل هذه، فهي قناة للشحن بين بريطانيا والهند منذ افتتاحها قبل ست سنوات تحت حكم نابليون الثالث. انتهت السيطرة التجارية الانجلو فرنسية المشتركة على مصر في الاحتلال البريطاني في سنة 1882.

-1953 : حمد ماهر (14 سبتمبر 1935 - 27 سبتمبر 2010 / 18 شوال 1431 هـ) هو وزير خارجية مصر من عام 2001م إلى 2004م. درس القانون في جامعة القاهرة. قبل أن يتولى منصب وزير الخارجية، كان سفيرًا لمصر في الولايات المتحدة، وكان أيضًا سفيرًا لمصر في روسيا. خلفه في وزارة الخارجية أحمد أبو الغيط. أحمد ماهر وشقيقه السفير علي ماهر هما أحفاد أحمد ماهر باشا، رئيس وزراء مصر الأسبق.

تدرج ماهر في وظائف السلك الدبلوماسي حيث بدأ حيات المهنية على درجة "ملحق دبلوماسي" عام 1957 وفي هذا العام شارك ماهر في اجتماعات لجنة الشئون البريطانية والفرنسية والأسترالية عام 1957، ثم رقي بعدها إلى درجة سفير وتنقل بين السفارات المصرية في الخارج حيث كانت كينشاسا وباريس، والقنصلية العامة بزيوريخ والبرتغال ثم ببلجيكا أهم المحطات التي رسى بها أحمد ماهر حيث اعتُمد لدى دول السوق الأوروبية المشتركة.

من االمناصب الأخرى التي تولاها أحمد ماهر، أنه كان سفيرًا لمصر في موسكو وواشنطن، ولشبونة وبروكسل ثم عمل أيضًا بمكتب مستشار الرئيس لشئون الأمن القومي عام 1971 حتى عام 1974، ومديرًا لمكتب وزير الخارجية من عام 1978 حتى عام 1980.

كانت أخر المناصب التي تولاها أحمد ماهر قبل أن يتولى زمام الخارجية المصرية خلفًا لعمرو موسى هو منصب مدير صندوق المعونة العربي في أفريقيا التابع للجامعة العربية ومقره القاهرة.

وفاته

توفي أحمد ماهر في 27 سبتمبر 2010م بعد إصابته بأزمة صحية مفاجئة، نقل على إثرها إلى المستشفى حيث مات. شيعت جنازته في مسجد آل رشدان في القاهرة بحضور رئيس الجمهورية محمد حسني مبارك.

-1950: في مثل هذا اليوم14 من سبتمبر 1950م توفي الإمام محمد مأمون الشناوي شيخ الجامع الأزهر، وهو الإمام السابع والعشرون في سلسلة مشايخ الجامع الأزهر، تولى المشيخة في 18 من يناير 1948م، ودامت مشيخته أكثر من سنتين ونصف.

-1952 : صدر قانون إلغاء الوقف الأهلي بمصر الذي نص على منع إنشاء أوقاف جديدة على غير الخيرات، وحل الوقف الأهلي وتقسيم أعيانه على مستحقيه وهو ما قلص الدور الأهلي في الحياة الاجتماعية .

-1952 : في مثل هذا اليوم14 من سبتمبر 1952م تم تعيين محمد عبد الخالق حسونة أمينا عاما لجامعة الدول العربية، وهو الثاني الذي يتولى هذا المنصب بعد عبد الرحمن عزام. وحسونة سياسي مصري تولى عدة وزارات قبل توليه أمانة الجامعة منها المعارف والخارجية.

-1956 : فى مثل هذا اليوم14 من سبتمبر عام 1956 سحبت كل من بريطانيا وفرنسا المرشدين من قناة السويس لمحاولة اصابة الحركة فى القناة بشلل ولكن مصر نجحت فى الاستعانة بمرشدين يونانين فى تأمين استمرار الحركة الملاحية .

-1960 : توفى الكاتب الكبير الدكتور لويس عوض عن 76 عاما

هو من مواليد 5/1/1915 بقرية شارونة مركز مغاغة – محافظة المنيا حاصل علي ليسانس آداب قسم " لغة إنجليزية "عام 1937، ثم حصل علي الدكتوراه في الأدبين الفرنسي والإنجليزى من جامعة "بريستون " بالولايات المتحدة عام 1953عاد إلى مصر بعد حصوله على الدكتوراه ، و شارك في العديد من المؤتمرات الثقافية والأدبية التي عقدت بمصر وخارجها من أهم أعماله : مذكرات في كتاب " أوراق العمر " ، وروايته الشهيرة " العنقاء " ومقدمتها التي سجل فيها ما عاشه في سنوات شبابه هذا إلي جانب " ديوان بلوتو لاند وقصائد أخري " ، وكتاب تاريخ الفكر المصري الحديث - مقدمه في فكر اللغة العربية - المسرح العالمي – الاشتراكية والأدب – دراسات أوروبية – رحلة الشرق والغرب – أقنعة الناصرية السبعة – مصر والحرية ) له عدة مسرحيات من بينها : مسرحية " الراهب " كما كون عددا من الجمعيات الأدبية والثقافية حصل علي وسام الاستحقاق من الطبقة الأولي في عيد العلم عام 1996 ، ثم وسام الفارس في العلوم والثقافة الذي أهدته إليه وزارة الثقافة الفرنسية عام 1986 ، وأخيرا جائزة الدولة التقديرية في الأدب عام 1988 عين أستاذا لقسم الأدب الإنجليزي بكلية الآداب جامعة القاهرة ،وبذلك يكون أول أستاذ مصري يرأس قسم الأدب الإنجليزي اختير مديرا عاما لإدارة الثقافة بوزارة الثقافة عام 1958 عمل أستاذا زائرا بجامعة كاليفورنيا للأدب المقارن عام 1974 في عام 1983 انضم إلى هيئة تحرير القسم الأدبي والفني بالأهرام قدّم لويس عوض للمكتبة العربية ترجمات مهمة متعددة.

-1967 : محمد عبد الحكيم عامر (11 ديسمبر 1919 - 14 سبتمبر 1967) أحد رجال ثورة يوليو 1952 في مصر. وكان صديقاً مقرباً للرئيس جمال عبد الناصر وصلاح نصر ووزير الحربية حتى حرب 1967. وقائد عام للقوات المسلحة المصرية ونائب رئيس الجمهورية.

لمزيد من التفاصيل عن عبد الحكيم عامر اتبع الرابط التالى[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

-2003 : فى مثل هذا اليوم14 من سبتمبر سنة 2003رحلت منى ابوالنصرالاستاذة بكلية الفنون و مخرجة افلام الكارتون الشهيرة قسم الجرافيك حصلت على الدكتوراة فى الفلسفة من كلية الفنون الجميلة جامعة حلوان سنة1989 .كان مسلسل بكار اخر اعمال الراحلة.ومن اعمالها مسلسل المنتصر و مسلسل كانى و مانى وكان اول مسلسل رسوم متحركة فى مصر .







الإنسان أنفاس معدودة فى أماكن محدودة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
mohammed_hmmad
Admin
Admin
avatar

ذكر عدد المساهمات : 15143
نقاط : 25282
تاريخ الميلاد : 22/05/1966
تاريخ التسجيل : 17/04/2009
العمر : 51

مُساهمةموضوع: وفاة الدكتور اسامة الباز   السبت 14 سبتمبر 2013, 6:27 pm








أسامة الباز (1931-) هو المستشار السياسي للرئيس المصري السابق محمد حسني مبارك، وهو شقيق عالم الجيولوجيا في وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" الدكتور فاروق الباز.
الدراسة الجامعية
تخرج في كلية الحقوق جامعة القاهرة، وحاصل على دكتوراة في القانون من جامعة هارفارد،
مفاوضات كامب ديفيد
شارك في مفاوضات كامب ديفيد وصياغة معاهدة السلام عام 1979،
الملف الفلسطيني الإسرائيلي
تولى أسامة الباز الملف الفلسطيني-الإسرائيلي لفترة طويلة.
هو أحد الذين اشتهروا في الحياة السياسية المصرية طوال العقود الثلاثة الماضية بمستوييها الرسمي والشعبي.
فقد عمل مستشارا سياسيا للرئيس السابق حسني مبارك منذ فترة طويلة، ويبدو أنه كان حريصا على التمسك بهذا المنصب ومتفهما لحساسيته، حيث مثّل له صيغة متوازنة في اقترابه من الحكم دون تحمل مسؤولية محددة. وعُرف عن الدكتور أسامة الباز مشاركته في الندوات الفكرية والثقافية ولديه اهتمامات مختلفة.
كل هذه العوامل خلقت نوعا من الاقتراب وأزالت الاغتراب بينه وبين الكثيرين، لا سيما أن خطابه الإصلاحي بدا أمام معظم النخب المصرية متطورا عن شخصيات متعددة قريبة من النظام.
لذلك كان السؤال الحاضر الغائب، لماذا لم تر رؤاه لأهمية الإصلاح والتغيير طريقها للتطبيق طوال السنوات الماضية، باعتباره المستشار السياسي للرئيس السابق حسني مبارك وأحد المقربين منه.
أسامة الباز واحد من الشخصيات التي دار حولها انقسام في الشارع المصري، فهو في نظر بعض الأوساط من "الحرس القديم" الذي يرى بقاءه قريبا من السلطة مرهونا بعدم تغيير الأوضاع الراهنة، وأن أي إصلاح يجب خروجه من كنف وآليات ووسائل النظام نفسه.
آراءه
يرى البعض أن اجتهاداته في بعض قضايا الإصلاح فضفاضة وحمّآلة أوجه يمكن تفسيرها بطرق متباينة، وفي هذه الحدود يمكن القول أنه مع الإصلاح وضد التغيير. أما في نظر أوساط أخرى فيُعتبر من المطالبين بالإصلاح والتغيير في الوقت نفسه، ومع أنه من الذين رفضوا فكرة تعديل الدستور أو بعض مواده ورأى تأجيلها، وصف تعديل المادة (76) بأنها الأبرز والأهم في مسيرة الإصلاح السياسي. وتوقع خطوات أكثر تطورا في هذا المجال في المرحلة المقبلة. واعتبر أسامة الباز أن إصلاح نظام اختيار رئيس الجمهورية سيؤدي إلى نقلة سياسية كبيرة في مصر لها تداعياتها وتأثيراتها في كافة الجوانب، وأكد أن خطوات التعديل تثبت جدية سياسات الإصلاح الديمقراطي في مصر. وعلى خلاف بعض المسؤولين في النظام السابق فقد انتقد الدعوات التي تطالب بتعطيل مسيرة الإصلاح السياسي لحين اكتمال برامج الإصلاح الاقتصادي، وأوضح أن عملية الإصلاح تتم على مسارات متوازية ووفقا لرؤية متكاملة. ونفى الباز أي ضغوط خارجية لتعديل الدستور، وقال إنها جاءت من رؤية خاصة ورغبة من الرئيس مبارك. وذهب الباز في أوائل مارس/ آذار 2005 إلى أن قانون الطوارئ لا يمثل قيدا على ممارسة المواطن العادي لحقوقه السياسية، مشيرا إلى عدم وجود نية لإلغائه.
موقفه من توريث جمال مبارك
وقد أوقعه إخلاصه للرئيس مبارك وتقديره لمواهب ابنه في بعض المطبات، ففي الخامس من نوفمبر/ تشرين الثاني 2002 قال إن الرئيس مبارك "لن يرشح نفسه في انتخابات الرئاسة القادمة". وأكد الباز ترحيبه بتوسيع المشاركة السياسية وعدم حصرها في عدد محدود، وأشار إلى أن الرئيس لا يفكر في توريث الحكم لابنه. وفي اليوم التالي (6 نوفمبر/ تشرين الثاني 2002) قال بعبارة التوائية "إن الرئيس مبارك لا ينوي تمديد حكمه مدى الحياة"، وأوضح أنه من المبكر جدا قول ما إن كان سيخوض الانتخابات، ونفى قيام الرئيس بتهيئة جمال لتسلم السلطة، وأن جمال بالذات لا يعد نفسه لتسلم السلطة أو أي شيء من هذا القبيل. هناك روايات رائجة تقول إنه أحد أساتذة جمال مبارك، وفي مقدمة الذين حاولوا تهيئة جمال مبارك وتربيته سياسيا وتعريفه بدهاليز الحكم، تمهيدا لتوليه السلطة بعد والده. وبخلاف كثير من دوائر الحكم أشار اأسامة لباز في مارس/ آذار 2005 إلى أن الرئيس مبارك يدرس فكرة تعيين نائب له لأول مرة، وأشارت أصابع المراقبين إلى اللواء عمر سليمان رئيس المخابرات.
زواجه من الفنانة نبيلة عبيد
على المستوى الشخصي وبعد ثورة 25 يناير 2011، أعلنت الممثلة المصرية "نبيلة عبيد" انها كانت متزوجة باسامة الباز لمدة 9 سنوات إلى ان تم الطلاق. وان الزواج كان سريا. قالت نبيلة: "لم يكن زواجي من الباز سريا، بل كان معروفا في الأوساط السياسية بعد أيام من إتمامه، ورئاسة الجمهورية كانت على علم به"، حسب صحيفة "عين"، وأضافت: "أدعو للباز بالشفاء العاجل من أمراض الشيخوخة وفقدان الذاكرة التي يعاني منه" ولذلك ترفض زوجته أن يقابله أي شخص لأنه لن يتذكره. وكانت الصحف نشرت مؤخرا موضوعا عن زواج نبيلة عبيد من أسامة الباز وأن سبب الطلاق هو زواجه من المذيعة أميمة تمام لأنها اعتبرت ذلك خيانة لها.
مؤلفاته
هو مؤلف كتاب “مصر والقرن الحادي والعشرين”،
الانتماء السياسي
لاينتمي أسامة الباز لأي حزب سياسي أو جماعة.
 






الإنسان أنفاس معدودة فى أماكن محدودة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حدث فى مثل هذا اليوم فى مصر (14 سبتمبر )
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
elwardianschool :: أخبار من كل مكان :: اخبار محلية و عربية :: حدث فى مثل هذا اليوم ( مصر )-
انتقل الى: